Rahma Cancer Patient Care Society

40 فريقاً في سباق "أبوظبي داش" للجري 15 كم تتابع

ينطلق الثلاثاء المقبل الموافق 24 أكتوبر سباق "أبوظبي داش" في مدينة زايد الرياضية بمشاركة 40 فريقاً من مختلف المؤسسات والشركات من القطاعين الحكومي والخاص، بواقع كل فريق يضم 10 موظفين سيتسابقون لمسافة 15 كم بنظام التتابع ولمسافة 1.5 كم للموظف الواحد.

ويقام السباق بتنظيم ورعاية مجلس أبوظبي الرياضي إلى جانب دائرة الصحة – أبوظبي-، والمركز الطبي الحديث للرعاية الصحية "ان ام سي"، وضمان أكتيف لايف، وجمعية رعاية مرضى السرطان "رحمة"، ومدينة زايد الرياضية.

ويعتبر السباق الذي ينظم للعام الثاني على التوالي ضمن خطط وبرامج المجلس التي تهدف لتشجيع كافة شرائح المجتمع لممارسة الرياضة وتحسين اللياقة البدنية والعيش واتباع أسلوب حياة صحي.

وفي المؤتمر الصحفي الذي عقد في مدينة زايد الرياضية وحضره أحمد القبيسي مدير إدارة التسويق والاتصال في مجلس أبوظبي الرياضي، وأديب الزعابي مدير الإعلام والاتصال بدائرة الصحة – أبوظبي -، وزفين روت المدير التجاري لضمان، ومايكل ديفيدز رئيس العمليات في المركز الطبي الحديث للرعاية الصحية، وسالي كوراندو ممثلة "أبوظبي داش".

من جهته أكد أحمد القبيسي أهمية المشاركة في الفعالية للمرة الثانية على التوالي والتي تهدف إلى تحسين اللياقة البدنية لفئة الموظفين في العاصمة أبو ظبي، مبيناً أن المشاركة تهدف أيضاً إلى زيادة الوعي بين أفراد المجتمع بأهمية ممارسة مختلف أنواع الرياضات.

وقال القبيسي: "نعلم جيدا أهمية تنظيم مثل هذه الفعاليات الرياضيات الموجهة إلى فئة الموظفين، ونأمل أن نحقق الأهداف المرجوَّة من تنظيم هذه الفعالية، حيث نسعى لأن تصبح الرياضة جزءاً يومياً مهما من حياة مختلف أفراد المجتمع".

وأضاف القبيسي قائلاً:" أصبحت الرياضة بمختلف أنواعها جزءا مهماً من حياة أفراد المجتمع في العاصمة أبو ظبي، وبدورنا نسعى مع مختلف الشركاء والجهات الحكومية والخاصة للوصول إلى الهدف المنشود، مدعومين بتوجيهات سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبو ظبي الرياضي، وأعضاء مجلس الإدارة، لخلق فعاليات رياضية مجتمعية على مدار السنة، تمكِّن مختلف شرائح المجتمع من المشاركة فيها".

من جهته أكد أديب الزعابي على أهمية الرياضة كأسلوب حياة والدور الذي يقوم به مجلس أبو ظبي الرياضي لتعزيز هذه الثقافة وسط أفراد المجتمع، مبدياً سعادتهم في دائرة الصحة في أن يكونوا جزءاً من هذه الفعالية المهمة لصحة الانسان والخيرية في الوقت نفسه.

وكان المؤتمر قد استهل بشرح للفعالية قدمته سالي كوراندو عن عدد المشاركين، بجانب الفوائد الكبيرة التي تعود بها هذه الفعالية على المجتمع وأفراده وترسيخ مبدأ ممارسة الرياضة من أجل صحة سليمة.

ومن بين الفرق المشاركة فرق مجلس أبوظبي الرياضي، ودائرة الصحة، ومستشفى المركز الطبي الجديد، وصندوق معاشات ومكافآت التقاعد لإمارة أبوظبي، ومكتب التنظيم والرقابة، ووكالة أول أباوت براندز، وكلايد آند كو، والشركة الوطنية للضمان الصحي - ضمان، ودوري الخليج العربي، وشركة حديد الإمارات، وقد تم توجيه الدعوة لجميع الدوائر والشركات في إمارة أبوظبي للمشاركة في الحدث والتبرع لصالح مرضى السرطان.

Read Original Story

Arabic Language
English Language