Rahma Cancer Patient Care Society

"رحمة" تطلق أولى فعالياتها العلمية في اليوم العالمي للسرطان .

أبوظبي في 31 يناير /وام/ تشارك جمعية رعاية مرضى السرطان "رحمة" في فعاليات اليوم العالمي للسرطان الذي يصادف الرابع من شهر فبراير من كل عام .

وتطلق جمعية "رحمة" غدا بهذه المناسبة أولى فعالياتها العلمية وذلك في قاعة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في مقر مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية بأبوظبي .

وتهدف الفعالية التي تشرف عليها الأستاذة نورة جمال سند السويدي مدير عام الجمعية برعاية وتوجيه من سعادة الدكتور جمال سند السويدي مدير عام المركز رئيس مجلس إدارة الجمعية ..إلى التعرف على أهمية هذا اليوم باعتباره ذكرى سنوية يحتفى بها العالم .

وتتناول نورة السويدي في كلمتها الرئيسية خلال الفعالية أهمية اليوم العالمي للسرطان بوصفه مناسبة تنبه إلى ضرورة الالتفات إلى المصابين بهذا المرض ورعايتهم والعناية بهم وتقديم كل ما يحتاجون إليه من مساعدات مادية ودعم نفسي ومجتمعي .

ويؤكد سعادة الدكتور جمال سند السويدي أن الجمعية تأخذ على عاتقها مهمة إنسانية نبيلة يحتاج إليها مرضى السرطان في دولة الإمارات والعالم أجمع ..كما تعمل وفق معايير وضوابط دقيقة للوفاء بأهدافها إنطلاقا من الثوابت والأسس والقيم الإماراتية الحضارية والإنسانية الأصيلة التي لا تفرق بين لون أو دين أو عرق مهما كانت الظروف .

وتتضمن الفعالية محاضرات علمية طبية يقدم الأولى الدكتور مهند دياب إستشاري طب الأورام لزراعة نقي العظام في مستشفى إن إم سي بأبوظبي بعنوان "فهم مرض السرطان" ..ويلقي الثانية الدكتور علاء الدين معراوي الاستشاري ورئيس قسم الأورام في مستشفى المفرق بأبوظبي وعنوانها "السرطان داء العصر..أحدث العلاجات وكيفية الحماية من المرض"..ويقدم الثالثة الدكتور أشوك شانداني إختصاصي التغذية بقسم الأورام في مستشفى المفرق بأبوظبي ..إضافة إلى جلسة نقاشية حول ما تم طرحه في الفعالية من قضايا ومسائل .

ويعد اليوم العالمي للسرطان تظاهرة سنوية ينظمها الاتحاد الدولي لمكافحة السرطان لرفع الوعي العالمي إزاء مخاطر المرض وذلك عبر الوقاية وطرق الكشف المبكر والعلاج حيث يعـتبر مرض السرطان من أهم أسباب الوفاة على الصعيد العالمي .

Read Original Story

Arabic Language
English Language