Rahma Cancer Patient Care Society

تحضيرات ضخمة للنسخة 12 ومهرجان غير مسبوق باسم «يوم الإمارات»

رسالة نيويورك: ضياء الدين علي

وصلت بعثة الإمارات لماراثون زايد الخيري إلى نيويورك، وباشرت اللجنة العليا المنظمة برئاسة الفريق الركن، محمد هلال الكعبي متابعة التحضيرات على كل الصعد، حيث جرت اتصالات مكثفة بفريق العمل بالسفارة في واشنطن، وشركة «رود رنر»، التي تتولى تنظيم السباق سنوياً، كما استقبل في فندق «بلازا» رجل الأعمال محمد خلف الحبتور الذي انضمت مجموعته الاستثمارية إلى قائمة الرعاة في الدورة الـ12 للسباق الذي من المقرر انطلاقته السبت المقبل بحديقة سنترال بارك.
أكثر ما يميز الدورة الجديدة للسباق المهرجان الحافل الذي سيقام بعنوان «يوم الإمارات» في سنترال بارك، حيث ستشارك فيه فعاليات متنوعة لتقديم رسالة شاملة عن دولة الإمارات عبر ماضيها وحاضرها ومستقبلها، وبالتزامن مع تلك الاحتفالية سيتم للمرة الأولى ترديد كلمات النشيد الوطني لدولة الإمارات «عيشي بلادي»، ضمن مراسم الانطلاقة.

 
واجتمع الفريق محمد هلال الكعبي بأعضاء البعثة والوفد الإعلامي المرافق، واطلع أفرادها على المستجدات، ووجه بضرورة الاهتمام بالجمهور المستهدف في الولايات المتحدة، والمشاركين بالمقام الأول، وأعرب عن سعادته بزيادة التفاعل مع السباق من قبل المؤسسات والجهات المساهمة في التنظيم، ابتداء من إدارة حديقة سنترال بارك، وانتهاء ببلدية نيويورك وعمدتها، الذي حرص على الإعراب عن امتنانه وتقديره لوصول السباق إلى الدورة الـ12 برسالة شكر خاصة، ومن المقرر قراءة ما فيها ضمن مراسم انطلاق السباق.
وقال الفريق الكعبي إن التجهيزات تبشر بارتفاع معدلات النجاح الجماهيري والفني للسباق، وبلوغ رقم غير مسبوق على صعيد المشاركين، الذين تم غلق الباب الرسمي لتسجيلهم، قبل أسبوعين كاملين من موعد السباق ببلوغ رقم الـ14 ألف مشارك.

 

شكر خاص لراعي السباق

وأضاف الكعبي: أن الهدف الخيري للسباق هو حجر الزاوية في النجاح الذي تحقق حتى الآن، وأن الفضل في ذلك يرجع بالأساس إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لأن سموه كان صاحب فكرة السباق وراعيه منذ الدورة الأولى في 2005، مؤكداً أن استنساخ السباق في كل من الإمارات ومصر، كان نتيجة مباشرة للنجاح الذي تحقق في دوراته الماضية في نيويورك، وقال إن المصداقية والنية الخالصة في العمل الخيري توفرت منذ اللحظة الأولى من خلال حرص اللجنة المنظمة على وصول الدعم والتبرعات لمستحقيها مباشرة من دون وساطة من أي نوع، كما أن العائدات لا تقتصر على رسوم الاشتراك، لأن الباب مفتوح على مصراعيه للمساهمة من دون حد أعلى، ومؤسسة هيلثي كيدني التي يذهب لها ريع السباق، وهي وحدها صاحبة الحق في استثمار هذه الإيرادات.
وحرص الكعبي على تقديم الشكر لكل شركاء النجاح والشركات والمؤسسات المشاركة في رعاية الحدث والترويج للدولة من خلال الفعاليات المصاحبة، لا سيما أنه ابتداء من الدورة الحالية ستقام تلك الفعاليات تحت مسمى «يوم الإمارات»، وستنطوي على مهرجان حافل يقام بالتزامن مع مراسم تتويج الفائزين.

 أحمد الكعبي: حلبة ياس تدعم الحدث

أعرب أحمد محمد هلال الكعبي رئيس الشؤون الحكومية في حلبة ياس عن سعادته للمشاركة ضمن وفد ياس للمرة الثالثة في هذه التظاهرة التي يرسخ نجاحها عاماً بعد آخر، والتي أصبح الجمهور الأمريكي يتفاعل معها وينتظرها من عام إلى عام، موضحاً أن المشاركة في هذه التظاهرة، مبعث فخر واعتزاز لكل المساهمين لا سيما وأن الحدث الكبير يحمل اسماً غالياً على قلوب الجميع المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، كما ثمن رئيس الشؤون الحكومية في حلبة ياس لسباقات الفورمولا، دور اللجنة المنظمة على إتاحة هذه الفرصة للمشاركة في الحدث العالمي الكبير، مؤكداً أن حلبة ياس تسعى للمساهمة في دعم الحدث، من خلال الترويج للأنشطة الرياضية التي تستضيفها، وبخاصة الجولة الختامية للفورمولا واحد.وأكد الكعبي على وصول سيارة الفورمولا1 التي ستأخذ موقعها في منطقة الفعاليات المصاحبة .


علاج 26 مليون مريض بالكلى

تأسست «هيلثي كيدني» التي يذهب لها ريع السباق في عام 1950، حيث تأسست قبل 66 عاماً على يدي «ادا ديبولد» التي سعت في جهد منها إلى إنقاذ ولدها الصغير الذي كان مصاباً بمرض في الكلية، وتحظى المؤسسة الخيرية باهتمام منقطع النظير ودعم لا حدود له من قبل المســـؤولين في مدينة نيــويـــورك.
والعلاقة المميزة بين اللجنة المنظمة للماراثون وبين مؤسسة هيلثي كيدني أسهمت كثيراً في تقارب وجهات النظر بينهما لتتواصل النجاحات طوال النسخة الماضية، ويكفي أن ريع الحدث الخيري العالمي وفر كافة أوجه الدعم من أجل محاربة أمراض الكلى التي تعتبر العدو المجهول بالنسبة إلى الكثيرين، حيث تشير التقديرات إلى أن هناك 26 مليون أمريكي مصابون بأمراض متعلقة بالكلى.
كما نجحت تلك الجهود الطيبة خلال السنوات الماضية في علاج العديد من الحالات المرضية وجمع المبالغ المالية والتبرعات التي أسهمت في دعم نشاط المؤسسة المعنية بمحاربة أمراض الكلى بشكل عام.

أخبارسريعة

* ضمن وفد دبلوماسي رفيع المستوى تحضر لانا نسيبة المندوب الدائم للإمارات في الأمم المتحدة لحضور الحدث وفعالياته، والوفد يضم رزان المبارك أمين عام هيئة البيئة، وريما المقرب المهيري.
وعد ممثل البحرين في الأمم المتحدة «جمال الرويعي» بالحضور .
* يحضر السباق بدر جعفر ممثل الهلال الأحمر الإماراتي في الأمم المتحدة،وتشارك جامعة زايد في السباق من خلال حضور منصور عبدالله مدير المشتريات.
* وعد بحضور السباق سالم الشامسي قنصل الإمارات في ولاية ماساشوسيتس، وكذلك حمد الشامسي نائب القنصل في ولاية كاليفورنيا.
* تلقت اللجنة المنظمة رسالة شكر من عمدة نيويورك أشاد فيها بالتعاون بين اللجنة المنظمة والبلدية، وأثنى على نجاح دورات السباق.

فيديو للسباق على «سناب شات» لأول مرة

تم التعاقد مع إحدى الشركات العاملة في مجال البث عبر شبكات التواصل الاجتماعي لكي تقوم بعرض أفلام فيديو قصيرة للسباق مدة كل منها دقيقة، عبر «سناب شات»، وذلك لتوصيل رسالة السباق إلى جمهور هذه المواقع، بالإضافة إلى المشاركين والحضور الذين سيتسنى لهم متابعة مستجدات وأحداث السباق أولاً بأول يوم السبت المقبل على مدار 24 ساعة، والفكرة تم تنفيذها بالاتفاق ما بين سفارة الإمارات وهيئة السياحة.

خلف الحبتور يصل ويشارك في السباق

أعرب رجل الأعمال خلف الحبتور عن سعادته بالمشاركة في ماراثون زايد الخيري الذي يعتبره رسالة لدعم السلام والمحبة باسم الإمارات لجميع شعوب العالم.
وأوضح خلف الحبتور إن دولة الإمارات تمتلك الإمكانات التنظيمية والفنية ما يكفي لتحقيق النجاح المنشود لأي بطولة أو حدث، وقال إنه سيشارك بالعدو في الماراثون بنفسه لفترة وجيزة ليكون داعماً بشكل عملي وليس من خلال المساهمة في الرعاية وحسب.
كما بين، وأضاف أن مجموعة الحبتور تعمل على دعم الرياضة بمختلف أنواعها ولها إسهامات خيرية في مجالات عدة.

العويس والكمالي والعواني يصلون اليوم

يصل اليوم كل من عبد الرحمن العويس وزير الصحة، النائب الأول لرئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، والمستشار محمد الكمالي الأمين العام للجنة، ومعهم ضمن وفد اللجنة كل من حسن طالب وسالم مبارك.
كما يصل اليوم عارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي.

مؤتمر صحفي مشترك مع هيلثي كيدني

شهد فندق بلازا مقر إقامة البعثة صباح أمس مؤتمراً صحفياً مشتركاً للجنة المنظمة وممثلي مؤسسة هيلثي كيدني التي يذهب لها ريع السباق سنوياً، وتم خلال المؤتمر استعراض مراحل تطور السباق عبر دوراته الماضية، والخدمات التي تقوم بها المؤسسة في إطار البحوث والدراسات الخاصة بعلاج مرضى الكلى، ومن المقرر أن تقوم اللجنة المنظمة اليوم بزيارة لمقر المؤسسة ولأحد المستشفيات التي يتم فيها علاج المرضى من العائدات.

قناة ياس تبدأ تغطيتها الميدانية

وصلت بعثة قناة ياس الرياضية برئاسة يعقوب السعدي مدير قنوات أبوظبي الرياضية، وباشرت تغطيتها الميدانية بتصوير معالم المدينة وتجهيزات حديقة سنترال بارك للحدث، ولقاءات واجتماعات اللجنة المنظمة مع ممثلي شركة رود رنر ومؤسسة هيلثي كيدني والضيوف الذين بدؤوا بالوصول تباعاً، والبعثة تضم الزميل كريم الطرهوني والمصور أسامة صالح.

ترويج ناجح للسباق في نيويورك

بدأ أمس الترويج الدعائي للدورة الـ12 للسباق في شوارع وميادين نيويورك، من خلال شاشات العرض الضوئية، ومن بينها ثاني أكبر شاشة عرض في المدينة في ميدان تايم سكوير الذي يحظى بأكبر نسبة حضور للضيوف والزوار، والفيلم الإعلاني مدته دقيقة ويعرض على مدار ساعتين إجمالاً كل يوم حتى السبت المقبل.

مشاركة إيجابية لجمعية «رحمة»

تشارك للمرة الثامنة في فعاليات الدورة الـ 12 للسباق، جمعية الإمارات لرعاية مرضى السرطان «رحمة»، حيث التقت أهداف الجمعية مع الغرض الخيري للسباق الذي يذهب ريعه لرعاية وعلاج المصابين بأمراض الكلى، والوفد ترأسه نورة السويدي، ومعها كل من لما العدوان وعماد شعبان كمساعدين.


جهود مشكورة لفريق العمل في سفارة الإمارات

وصلت من واشنطن أمس كل من آمنة الخاطر وكلوديت سيتل والزهراء خضر ومحمد مصطفى، أعضاء فريق العمل التنظيمي للســباق من سفـــارة الإمــــارات الذي يـتـرأســـه عمر الشامسي، نائب رئيس البعثة الدبلوماسية لسفارة الإمارات في واشنطن.
وقدمت آمنة الخاطر شرحاً مفصلاً عما قام به فريق العمــــل مـن تحضــيرات علــــى صعـــيد توجــيه الدعوات لكبار الشخصيات، والترتيبات الخاصة بمهرجان يوم الإمــــارات في سنتــرال بــــارك، والجوائز التي سيتم تقديمها للفــــائزين، والسحــــوبات التي ستجرى لجمهور الحضور.

Read Original Story

Arabic Language
English Language